||

موقع البلد:- قام منتخب اسرائيل للشباب باستدعاء الشاب الفحماوي عبد الرحمن محمد جبارين، للإلتحاق بالصفوفه وارتداء الزيّ الاسرائيلي لتمثيلها في المحافل الأوروبية.

وعلم ان الاستدعاء تمّ خلال هذه الفترة ، بحيث قام احد المسؤولين بمهاتفة اللاعب جبارين وأخطاره بأنّه وقع عليه الاختيار للالتحاق بقافلة الشبيبة الاسرائيلية.

وسيسافر جبارين غدا برفقة المنتخب الى دولة اندوره، بعد مبيتهم الليلة في البيت الخاص بلاعبي منتخب اسرائيل للشباب.

اللاعب الذي تم استدعاءه لشبيبة “اسرائيل” – عبد الرحمن محمد جبارين، قال بحديثه مع موقع البلد:”في العام الماضي لعبت مباريتين في صفوف مكابي نتانيا في الدرجه العليا واحرزت هدفينفي الدرجه العليا رغم صغر سني هذه كانت تجربه جديده لي كلاعب يلعب في صفوف فريق مكابينتانيا للشباب، وفي بداية هذا الموسم اجتهدت كثيرا لتحقيق احلامي للعب في الدرجه العليا”.

وأردف:”انا سعيد جدا بعد استدعائي لصفوف المنتخب الاسرائيلي للشباب فهذا يعني بان جهديواصراري وعملي على ارضية الملعب يترجم الى نجاح وتحقيق كل حلم اود الوصول اليه،مهاراتي الكرويه ساظهرها على العشب الاخضر وعلى ارضية العشب الاخضر”.

واشار الى ان:”لم اتوقع في هذه المرحله ان يتم استدعائي الى المنتخب، ولكن،  احلامي هيكانت دائما الوصول الى المنتخب الاسرائيلي”.

وأكدّ ان:”شعوري عندما البس زي المنتخب الاسرائيلي هو تمثيل لبلدي الحبيب مدينة ام الفحم، وشعبي العزيز والغالي على قلبي فسامثل بلدي بكل قواي الجسديه والاخلاقيه وارفع اسم بلديعاليا في الدول الاوربيه”.

وتابع:”واشكر الله عزّ وجل واشكر امي وابي على دعمهم الدائم والمتواصل منذ الصغر وشكرالاصدقائي واهل بلدي الغالي”.

وأوضح:”لم يكن وصولي للمنتخب بالأمر الهيّن،  فقد تعبت كثيرا واجتهدت كثيرا على الصعيدالفردي، اطمحوا واحلموا وتوكّلوا على الله فالموهبة تحتاج الى عمل بشكل جدي ومتواصلوالكثير من التمارين”.

وانهى كلامه قائلا:”يجب على من يريد الوصول للقمه، الاجتهاد بالتمارين والتحلي بالصبرفطريق القمه والنجاح يوحد فيها الكثير من العثرات فتخطوها وانهضوا وتالقو.

img_9427 img_9428 img_9429

 

 


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.