||

يعرف أن القذف في اللغة العربية يعني «الرمي بالقول» ويعني كذلك «التكلم من غير تدبر». ويعرف كذلك أن قذف الأشخاص يعني «رميهم بالفحش». أما كلمة التشهير فهي مأخوذة من الشهرة بمعنى «ظهور الشيء وانتشاره», وهي عادة ترمز إلى الفضيحة. “القذف” لا يقل تأثيرا عن رمي أية قذيفة، إن صح التعبير, فالقذيفة تدمر كل ما يرمى بها وهي تستخدم عادة لتدمير مواقع العدو، وهكذا هو تأثير القذف بالنسبة إلى الشخص المعني بالقذف، فهي تلحق به الأذى و”التدمير”. أما التشهير فهو الجانب السلبي للشهرة. 
أردت في هذه المقالة التطرق إلى الجانب القانوني فيما يتعلق بالقذف والتشهير , وهي باختصار تشتمل على هذه النقاط :

1. الهمز واللمز : شخص تكلم بالكذب والافتراء على آخر بأنه ارتكب مخالفات جنائيه جنسية (قيمة التعويض المادي : 75,000 ₪ { رقم ملف المحكمة : (26853-02-13) } . 

2. الافتراء عبر الفيسبوك وصفحات التواصل : يشمل كلام مخل بالآداب لغرض تقليل قيمة الشخص. (قيمة التعويض المادي : 30,000 ₪ { رقم ملف المحكمة : ת”א, בית שאן 29880-08-13} . 

3. القذف والتشهير عبر وسائل الأعلام : قيمة التعويض المادي : 30,000 ₪ { رقم ملف المحكمة ת”א 1319-08-13 (מחוזי ת”א } .

4. الإذلال أمام الناس : على سبيل المثال البصق على شخص أمام الناس في الشارع العام : (قيمة التعويض المادي : 10,000 ₪ { رقم ملف المحكمة : ת”ק 42426-09-14 הרצליה }.

 

* هذه المقالة لا تعد استشارة قانونية, وعلى أية حال يجب التوجه الى محام مختص للحصول على استشارة في هذا الشأن.

تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.