استطاعت يابانية عقيم أن تحمل لأول مرة وأن تلد طفلاً بنجاح، بعد أن نُقلت إليها بويضة مخصبة من امرأة أخرى، بحسب المنظمة اليابانية غير الربحية OD-NET.

وتفيد التقارير بأن المرأة أنجبت، في كانون الثاني/يناير هذا العام، والطفل بحالة صحية جيدة وينمو بشكل طبيعي.

وبدأت المؤسسة اليابانية “OD-NET” البحث في هذا المجال منذ أربع سنوات، ولكنها تحركت بصعوبة كبيرة بسبب القضايا الأخلاقية المرتبطة بالتجارب.

ووفقاً للمنظمة، فقد استغرق العثور على الزوجين، اللذين وافقا على استخدام بويضة مخصبة، فترة طويلة.

وقالت ساشيكو كيشيموتو، رئيسة منظمة “OD-NET”، خلال مؤتمر صحفي: “كنا سعداء بتحقيقنا حلم هؤلاء بولادة الطفل”.

وفي الوقت نفسه، أعربت عن قلقها إزاء عدم وجود أي إطار قانوني ملائم في اليابان، الأمر الذي يمكن أن يترك الأطفال الذين يولدون بهذه الطريقة دون حماية اجتماعية.