||

موقع البلد

“يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي”

انتقلت الى رحمة الله تعالى الشابة حنان محمد عبد الرحمن ريان محاميد  “ام محمد” (48 عاما) -حرم خضر احمد ريان- بعد صراع مع مرض عضال وسيشيع جثمانها بعد صلاة العصر من مسجد الملساء في ام الفحم .

اسرة موقع “البلد” تتقدم بأحر التعازي القلبية إلى عائلة وأقارب المرحومة، نبتهل إلى الله ان يتغمدها برحمته الواسعة، وان يسكنها فسيح جناته، وان يلهم أهلها الصبر والسلوان. 

و”إنا لله وإنا إليه راجعون”.


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.