||


يحيى امل- البلد ام الفحم 


شارك المئات من الأطفال في مدينة ام الفحم وذويهم في الفعالية التي جرت مساء الجمعة في حي الشاغور بمدينة ام الفحم.

تأتي هذه الفعالية التي أشرفت على تنظيمها، مبادرة شباب الشاغور، 

وتعاونت المبادرة مع عدد من الجهات لتنظيم هذا اليوم الذي تخلل عدة فعاليات من: ركوب خيل، سحب على جوائز، النظر من التلسكوب وفعاليات أخرى.

هدفت هذه الفعاليات لإسعاد الأطفال وذويهم بعيدا عن أجواء اطلاق النار والعنف التي تعصف بالمدينة مؤخرا.

ولاقى هذا اليوم استحسان المواطنين بما في ذلك للنهوض بمصلحة الأطفال والرقي بحالتهم النفسية.

تجدر الإشارة الى ان شخصيات عدة شاركت باليوم لدعم القائمين على الفعاليات مثل: النائب د.يوسف جبارين، عضو مجلس الجبهة، سلام عياش، الناشط في العربية للتغيير، المحامي احمد امين الجابر، الناشط زكريا اغبارية واخرين.

عضو مؤسس في “شباب الشاغور” – إبراهيم سمير محاميد، قال في حديثه :” لقد قمنا خلال شهر رمضان في عدة فعاليات وهذه هي الفعالية الخامسة، وزعنا سابقا طرودًا غذائية على العائلات المستورة بالإضافة الى تنظيم أمسية عند دوار الشاغور، فعالية اليوم عبارة عن عدة فعاليات من رسم على الأوجه وكل هذه الأمور، نريد إضفاء جو من السعادة وستكون هناك فعاليات بعيد الفطر على هذا النمط لان بلدنا يقتصر للفعاليات والأمور اللامنهجية بسبب تفشي العنف، نحن بحاجة للكثير والكثير من هذه الفعاليات في بلدنا الحبيب”.

وانهى كلامه قائلا:” هناك عدة رسائل من وراء هذا المشروع، احداها انه هناك الكثير من الأمور التي يمكن العمل بها غير استعمال العنف والكلمات البذيئة، اذا نحن اليوم نقيم هذه الفعاليات سيتفشى الخير وسيكون بين الناس، تسامح بالإضافة الى صبر وكل الاعمال الحميدة بين المواطنين وهذا ما نطمح اليه، نطمح الى ان نكون في بلد تحتوي على أشياء إيجابية فقط لا غير”.


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.