||


موقع البلد – اخبار محلية


أثار الفيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي صباح اليوم استياء كبيرا وغضبا شديدا حيث يظهر الفيديو شرطي وهو يعتدي على سائق شاحنة يدعى مازن رأفت شويكي (50 عاما) في حي وادي الجوز في القدس حيث أصيب الاخير بضيق تنفس وارهاق شديد.

وقال الشويكي في حديث لوكالة معا: “توجهت صباح اليوم للعمل على شاحنتي المركونة في موقف وزارة الداخلية في حي واد الجوز كالمعتاد، فوجئت بحضور أحد عناصر القوات الخاصة وتوجهه نحوي وسألني:”لماذا ضربت لي سيارتي”، فأخبره بأنه اصطدم بها يوم الثلاثاء الماضي معرفة هوية مالك السيارة من اجل التفاهم على تصليحها لكني لم أجده ، وخلال ذلك قام العنصر بتوجيه كلمات نابية وتبعها ضربات دون مبرر، رغم اعترافي بأني من صدمها”.

وأضاف شويكي: “قام بضربي عدة ضربات وعند حضور الشبان لحجزه عني ومحاولة منعه من الاعتداء علي ونعتني بإبن العاهرة، قام بضربهم، ثم حضر عدة عناصر من الوحدات الخاصة وقاموا بالاعتداء علينا”.

ولفت شويكي انه “يوم الثلاثاء الماضي اصطدم بالمركبة وهي سيارة خاصة، حيث تضررت الجهة الخلفية منها، وقد انتظرت أكثر من ساعة لعل مالكها يأتي لكي اعطيه تفاصيل التأمين، وبعد ان انتظرت تلك المدة ولم يأت، اضطررت لمغادرة الموقع”.
وقال: “يوجد في الموقف كاميرات مراقبة وقد قلت اني سأعود وأعرف مالك السيارة أو أن مالكها يمكنه التعرف علي من خلال الكاميرات. ورغم اني أكدت له استعدادي لاصلح مركبته لكنه أصر على الاعتداء والضرب.

وحاء في تعقيب الشرطة: “أن الحديث يدور عن تصرف خطير وشاذ ولا يتلاءم مع ضوابط السلوك المتوقعة من رجال الشرطة خلال تأديتهم لواجبهم.

مع تلقينا الشريط الذي يظهر الاعتداء تم اخراج الشرطي الى عطلة قسرية بشكل فوري وسيتم استدعاؤه للاستماع وفحص امكانية مواصلته في خدمته في سلك الشرطة. بالمقابل تم نقل المواد الى قسم التحقيقات مع رجال الشرطة لفحصها”.

كما وتوجه النائب احمد الطيبي رئيس لجنة القدس اليوم فورا لوزير الامن الداخلي ولقائد الشرطة ولوزير الداخلية مطالبا باعتقال رجل الامن هذا والتحقيق معه ومع الاثنين الاخرين اللذين انضما للضرب والعنف بوحشية”. وقال الطيبي: “هذا تصرف مافيا وعصابات وسوف نلاحقه ليدفع ثمن عنفه الهمجي”.

الحديث يدور حول سائق شاحنة مقدسي والذي تعرض للضرب وهجوم وحشي من قبل شرطي

‎Posted by ‎אל-בלד אום אלפחם‎ on‎ חמישי 23 מרץ 2017


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.