||


البلد- اخبار محلية


أقدم لصّ على سرقة مركبة، من حيّ سطح مرحبا في مدينة البيرة صباح اليوم الأربعاء، ليتفاجأ بعد لحظات أنّ بداخلها طفلة رضيعة، فما كان منه إلّا أن ركن المركبة في مكان خال، وفرّ هاربًا.

وفي التفاصيل، كتب الصحفي محمد عبد الله على صفحته في فيسبوك، أنّه كان شاهدًا على الحدث، فبينما كان يوصل طفلتيه إلى الحضانة، إذا بسيّدة تصرخ مصدومة، بعد أن سُرقت مركبتها من باب الحضانة، وابنتها بداخلها.

ويشير عبد الله إلى أنّ اللص استغل غياب السيّدة لإيصال طفلتها إلى داخل الحضانة، ليسرق المركبة، ويهرب بها، ثم يتفاجأ بوجود رضيعة بداخلها، فما كان منه إلّا أن ركن السيارة قرب مقرّ المستحضرات الطبية في حيّ البالوع، وفرّ هاربًا من المكان.

وكانت الشرطة اتصلت على الهاتف المحمول الخاص بالسيّدة والذي تركته في المركبة، فردّ اللص على المكالمة الهاتفيّة، وأخبرهم أنّه ترك المركبة في ذلك المكان.

وأظهرت كاميرات التسجيل الخاصّة بالحضانة، أنّ اللص كان متخفيًا بلثام.

الشرطة صرحت خلال اتصال هاتفي مع المتحدث باسم الشرطة لؤي ارزيقات
بان اللص سرق سيارة من نوع ” Golf” بلوحة تسجيل صفراء من منطقة سطح مرحبا وبداخلها طفلة رضيعة ( 6 ) شهور .

اللص تفاجأ بوجود الرضيعة وبعض الحواجز و هرب بعد 15 دقيقة من داخل السيارة ، وأبقى محركها في وضعية التشغيل”.

وجدت الرضيعة بصحة جيدة سيما مع استمرار تشغيل نظام التبريد داخل المركبة .

  


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.