||

ريو دي جانيرو تعلن نهاية الألعاب الأولمبية الصيفية في نسختها الـ 31 بِحفل ختامي مُبهج

احتضن ملعب ماراكانا سهرة الأحد حفل اختتام دورة الألعاب الأولمبية الصيفية في نسختها الـ 31 ، حيث ودعت البرازيل الأولمبياد بعد 15 يوماً من التنافس في مختلف الرياضيات بين ممثلي أكثر من 200 دولة حول العالم .

وكما كان الأمر في حفل الإفتتاح البرازيل لم تضع ميزانية ضخمة لحفل الختام أيضاً ، الذي تشكلت جل فقراته من عروض موسيقية بطابع “كرنفالي” راقص حيث استعرضت البرازيل ثقافتها وفنونها مرورا بتسليط الضوء على صناعتها التقليدية ، كما لم يغفل حفل الختام إعادة تكريم ألبرتو سانتوس أحد رواد الطيران في العالم خلال بداية القرن الـ 20 .

وبدأ حفل الختام كما جرت تقاليد الألعاب الأولمبية بتقديم الوفود الرياضية المشاركة التي انضمت إلى الصفوف الأولى من المدعوين لمتابعة الحفل الذي شهد أيضا تسليم آخر ميداليات الدورة بتتويج أبطال سباق الماراثون الذي ذهبت ذهبيته للكيني إيليود كيبشوج والفضية للإثيوبي فييسا ليليسا فيما كنت البرونزية من نصيب الأمريكي جالن روب .

وخصص الحفل فقرة كاملة لتسليم المشعل الأولمبي لـ طوكيو التي ستستضيف الألعاب الأولمبية في دورتها القادمة سنة 2020 ، حيث تم الكشف عن تميمة أولمبياد اليابان التي ستكون شخصية ألعاب الفيديو الشهيرة “سوبر ماريو” ، بمشاركة رئيس الحكومة اليابانية ناوتو كان في الفقرة التي شدت انتباه الجميع والتي عبر خلالها اليابانيون عن استعدادهم لإحتضان الحدث الرياضي الأبرز بعد 4 سنوات في قالب طغت عليه التكنولوجيا والعوالم الإفتراضية .

واهتم حفل الختام كما كان الحال بالنسبة للإفتتاح بالتوعية بالحفاظ على البيئة حيث تم تخصيص الفقرة الأخيرة لظاهرة الإحتباس االحراري مع تجديد مطالب التحرك من أجل الحفاظ على كوكب الأرض ، قبل أن يُختتم الحفل بمراسيم إطفاء الشعلة الأولمبية في ملعب ماراكا إعلاناً بذلك عن انتهاء أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 .


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.