||


البلد- اخبار محلية


ما زالت سيدة من إحدى بلدات الجنوب تخضع للعلاج المكثف منذ أسبوع في مستشفى سوروكا في بئر السبع وهي في حالة الخطر وعدم الإستقرار، تحت التخدير والتنفس الاصطناعي- اثر اصابتها بجرثومة فتاكة من فئة “ستربتوكوك A”- وذلك بعد مضي ثلاثة ايام من إنجابها المولود الرابع، الذي لا يواجه خطرًا على حياته.

وأفاد اطباء المستشفى، بأن السيدة، وهي يهودية في الـ 37 من العمر، قد ابقيت للعلاج والمراقبة هي ومولودها الذي تبين انه مصاب بالصفري وبعد ثلاثة ايام اصبحت تعاني صعوبة وضيقًا بالتنفس، وأوجاعًا في البطن، وفي الأيام التالية ساءت حالتها وانهارت منظومات جسمها، وهي تعاني الآن فشلا كلويًا، وفشلا وإختلالا في وظائف الكبد والرئتين.

وحتى الآن لا يعرف مصدر عدوى هذه السيدة، لكن الأطباء يشتبهون في انها حامل للجرثومة قبل مجيئها للولادة بدليل أنها جاءت وهي مصابة بأوجاع في الحلق والحنجرة.

علاج بالأنتي بيوتيكا

وطبقا للأدبيات فأن الجرثومة المذكورة تعشش بلا عنف في جلد الإنسان وفي مجاري تنفس الاطفال والبالغين وتسبب في التهابات بالحلق والحنجرة ولا يعرف حتى الآن سبب تحولها إلى جرثومة فتاكة ولو أن هذه الحادثة نادرة.

وبالنسبة للسيدات الوالدات- فإن هذه الجرثومة تنتشر في منطقة الرحم بعد الزلادة وفي حال كونها عنيفة فمن المحتمل ان تؤدي إلى تلوثات مثل التهاب المفاصل ا تلوث الأنسجة الدقيقة وإلى تلف وتفسخ العضلات والأعضاء. 


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.