||


البلد- ام الفحم والمنطقة


أفاد مراسل موقع البلد أنّ مجهولا أو اكثر قاموا بإطلاق النار وتخريب سيارةالشيخ بديع ابراهيم ملحم ، إمام مسجد عمر بن الخطاب في بلدة عرعرة ، وذلك تواجد الشيخ بصلاة العشاء والتراويح، مساء أمس الجمعة. 

هذا، وقد لقي هذا الاعتداء الاستنكار العارم من قبل المصلين وأهالي عرعرة، الذي طالبوا بالإسراع لوقف العنف والظواهر السلبية التي تشهدها القرية في الفترة الاخيرة. في حين باشرت شرطة وادي عارة بالتحقيق بالحادث علما انها حتى هذه الساعة لم تشر إلى أنّها اعتقلت اأي مشتبه بالحادث.

واصدر شباب حارة الحَنْيِة في قرية عرعرة بيانا حول الحادث، وجاء فيه:”تمّ اطلاق النار على سيارة الشيخ بديع ابراهيم حافظ ملحم إمام مسجد عمر بن الخطاب – عين الزيتونة في عرعرة، بينما كان في صلاة العشاء والتراويح مساء اليوم الجمعة. وتضررت سيارته وسيارة أخرى كانت بجوارها. حيث باشرت الشرطة بالتحقيق ولم تعرف هوية الجناة ولا سبب إطلاق النار على سيارة إمام المسجد”.

وتابع البيان:”هذا العمل الإجرامي يدل على ضرورة وقوف مجتمعنا يدا واحدة لوقف هذه الجرائم والتي وصلت حتى أئمة المساجد. إنّ الإعتداء على رمز ديني مجتمعي بصفته إمام مسجد يعتبر اعتداء على كل المجتمع وقيمه ورموزه الدينية، وهذا خط أحمر بل مجموعة خطوط حمراء تم تجاوزها لذلك على أئمة المساجد والمجلس المحلي المبادرة لإتخاذ التدابير اللازمة لإجتثاث العنف والجريمة بالحكمة والبرامج والأساليب المناسبة. حتى متى نصمت
فصمتنا يساعد في زيادة الجريمة؟ فلينهض مجتمعنا ويعبر عن هويته التي لطالما نبذت العنف والجريمة”، إلى هنا البيان.



تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.