||


البلد- اخبار محلية


قبلت المحكمة المركزية في مدينة اللد، الأسبوع الجاري، الصفقة التي أبرمها طاقم الدفاع عن المتهم بقتل زوجته مارين حاج يحيى (32 عاما)، فايز الرجوب (43 عاما) والنيابة العامة.

وبموجب هذه الصفقة جرى تعديل لائحة الاتهام واعترف الزوج بالقتل غير المتعمد لزوجته، وفرضت عليه المحكمة السجن الفعلي لمدة 27 عاما.

ووفق محضر الجلسة من المحكمة المركزية تبين أن تعديل بنود الاتهام يقضي بتحويل بند تنفيذ جريمة القتل إلى القتل غير المتعمد، بالإضافة إلى إضرام النار وعرقلة الإجراءات القضائية والمكوث في البلاد بشكل غير قانوني.

وشملت الصفقة تخفيض عقوبة السجن الفعلي إلى 27 عاما و3 أعوام مع وقف التنفيذ، وتعويض عائلة القتيلة بمبلغ 100 ألف شيقل.

وكانت المرحومة مارين حاج يحيى قد تزوجت والمتهم في العام 2014 وقررت إنجاب طفل، غير أن الزوج رفض الإنجاب وحصلت خلافات بينهما.

وفي الثاني من آذار/ مارس من العام 2015 سافر الزوج برفقة زوجته من منزلهما في عسقلان حتى منطقة حقلية قرب “بيت بيرل” بين الطيرة وكفار سابا، وهناك أطلق عليها الرصاص برأسها وقتلها ثم أحرق السيارة وبداخلها جثة الضحية.

وبحسب لائحة الاتهام التي قدمت في تاريخ 29.03.15 فإن الزوج وهو من قضاء الخليل مكث بالبلاد دون تصاريح وتزوج من مارين حاج يحيى وسكن معها في عسقلان، وخلال فترة الزواج  ساءت العلاقات بينهما واعتاد الاعتداء عليها بالضرب والتنكيل بها، وعندما اكتشف أنها حامل قام بقتلها.


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.