||


موقع البلد -اسرة 


حذر الكاتب فيل روبنسون في صحيفة ديلي تلغراف من سلبيات أن تكون العلاقة بين الأب وابنه علاقة الصديق الحميم، ودعا إلى أن تكون علاقة مبينة على السلطة الأبوية.

ووفقا للكاتب، فإن هناك المزيد من الآباء الذين يسعون لأن تكون علاقتهم حميمة مع أبنائهم، وهذا يجعلهم يعاملونهم كأصدقاء وليس كأبناء، مما يعطي الأبناء خيارات أكبر في التصرف.

ولكن الكاتب -وفقا لرأيه- يحذر من ذلك، ويقول إن فشل الأب في وضع حدود لتصرفات ابنه أمر يؤثر على دراسته وحياته مستقبلا، وهذا يجعله لا يتصف بالانضباط والالتزام.

ومع أن الكاتب لا يدعو لأن يكون الأب متسلطا أو دكتاتورا، ولكنه يؤكد على ضرورة أن يكون هناك فصل بين الأب وابنه، ويضيف أن الابن بحاجة لسماع صوت أبيه الحازم.

على صعيد آخر، قد يشكل سيل الصور التي تعج بها مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإعلامية للمشاهير وأبنائهم وهم يقفون كأصدقاء تصورا خاطئا عن السلوك اللازم اتباعه مع الأبناء، ولكن حياة المشاهير وأنماط حياتهم ليست بالضرورة صحيحة، وقد تكون خاطئة، خاصة في مجال التربية.

المصدر : الجزيرة,ديلي تلغراف


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.