||


البلد- اخبار محلية


شارك العشرات من المواطنين العرب في البلاد، في وقفة احتجاجية قبالة مشفى هعيمك في مدينة العفّولة، اسنادا لأسرى الحرية الذين يخوضون معركة الأمعاء الخاوية.

تأتي هذه الوقفة بدعوة من لجنة المتابعة العليا لشؤون الجماهير العربية في البلاد التي اقرت عدة نشاطات للتلاحم مع الاسرى تزامنا مع دخول الاضراب مرحلة الخطر الجديّ.

ورفع المتظاهرون الشعارات الداعمة، المناصرة والمؤازرة للاسرى في هذا الاضراب الذي دخل يومه الـ39.

وهتف المتظاهرون بعدّة هتافات مثل ” نعم للجوع لا للركوع”، ” الشعب يريد إسقاط النظام”، ” حريّة حريّة لأسرى الحريّة” واُخرى.

وشدّد المتظاهرون على ” دعمهم للاسرى ووقوفهم الى جانبهم حتى ما يتم تحريرهم من السجون”.

ودعا المتظاهرون الى ” تكثيف النشاطات وتكثيف النضال الالتحامي مع الاسرى لان خطر الموت يتهددهم”. وتواجدت قوّات مكثّفة من الشرطة لقمع المتظاهرين بالقرب من مكان الوقفة.

يذكر بانّه كان من المقرر ان تجرى الوقفة قبالة مشفى سوروكا في بئر السبع، الّا ان لجنة المتابعة عدّلت مكان الوقفة ونقلتها لمشفى العفّولة بسبب إلاسرى الذين ينقلون الى المشفى بشكل متكرّر.

وعلى صعيد متصّل، يشهد وادي عارة، يوم غد الجمعة في تمام الساعة السادسة مساء، يوم غضب نصرة للاسرى ضد السجن والسجّان.


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.