||


البلد- دين


س: هل التقيؤ يبطل الصيام ؟
الجواب : في المسألة تفصيل :
-إذا تعمد القيء بطل صومه وإن تيقن أنّه لم يرجع منه شيء إلى جوفه . (  انظر : حاشية البيجوري الشافعي ، 1 \431 )
وأمّا لو غلبه القيء لم يفطر إلاّ إذا عاد شيء إلى جوفه باختياره فإنّه يبطل حينئذ وكذلك لا يبطل صيامه لو تقيأ ناسياً أو مكرهاً أو كان جاهلاً معذورا بجهله بأن كان قريب عهد في الإسلام أو نشأ بعيداً عن العلماء وهذا مذهب الشافعية . (انظر : حاشية البيجوري الشافعي ، 1\ 431  )

س :هل بلع الريق يفطر ؟
الجواب :  بلع الرّيق الطّاهر الذّي ليس مختلطاً بغيره ولا متنجساً بدم ونحوه لا يفطر إلاّ إذا جمع ريقه على نحو شفتيه ثمّ بلعه ، وهذا ومن ابتلي بدم لثته فإنّه يعفى عنه إن ابتلعه بغير قصد وهذا مذهب الشافعية . ( انظر : حاشية البيجوري الشافعي ، 1\432 )

س : ما الحكم لو دخل لجوف الصائم ماء أثناء المضمضة والإستنشاق ؟
الجواب : إذا سبق إلى جوف الصائم ماء المضمضة أو الاستنشاق من غير مبالغة فيهما فلا يضر ، وأمّا لو بالغ في المضمضة أو الاستنشاق فسبق الماء لجوفه بطل صومه وحدّ المبالغة أربع مرات فأكثر وأمّا لو بالغ في المضمضة  لغسل النجاسة التي بفمه كدم خرج من بين أسنانه أو من لثته مثلاً فسبق الماء لجوفه فلا يضر ، وذلك لوجوب إزالتها وهذا مذهب الشافعية . ( انظر : حاشية البيجوري ، 1\432 )

س: ما حكم بلع الرّيق إثر المضمضة ؟
الجواب : لا يضرّ بلع الرّيق إثر المضمضة . ( انظر : حاشية الجمل على شرح المنهج ،3\420 ) .


تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.