||


البلد- اخبار محلية


اعتدى مجهولون في قرية جت المثلث، مساء اليوم الاحد، على سيارة حرم الشيخ محمد عارف وتد، خطيب المسجد القديم، ورئيس جمعية القادسية الخيرية.

وتفاجأ الشيخ محمد العارف بتحطيم زجاج سيارة حرمه ، والحاق أضرار جسيمة بها، دون معرفة الجهة التي نفذت الاعتداء.

حيث حدث هذا الاعتداء السافل والجبان على سيارة حرم الشيخ محمد عارف في البيت، مستغلين بذلك وجودهم بالمسجد وقام بكسر الزجاج الخلفي للسيارة.

هذا وعبر الأهالي عن استيائهم الكبير من هذا الاعتداء، رافضين تلك الطرق الهمجية وانتهاك حرمات الآخرين والاعتداء على ممتلكاتهم.

ليس المرة الاولى

ويذكر ان هذا الاعتداء ليس المرة الاولى التي يتم استغلال اوقات الصلوات من صلاة الجمعة والتروايح من اجل الاعتداء على الممتلكات الخاصة بالشيخ محمد عارف
يذكر بانّه قبيل فترة تم اطلاق العيارات النارية صوب مركبة امام مسجد عمر بن الخطاب في عين الزيتونة القريبة من قرية عرعرة، الشيخ بديع ابراهيم حافظ ملحم.

وتنتشر مؤخرا ظاهرة الاعتداء على ائمة المساجد وتلقى استنكار واسع وغضب شديد من قبل اتحاد ائمة المساجد في المنطقة، بحيث يتم استغلال أوقات الصلوات للاعتداء على الممتلكات الخاصة بالأئمة.

الشيخ محمد عارف وتد:”الاعتداءات تأتي على اثر المواقف”

الشيخ محمد عارف وتد عقبّ على الموضوع قائلا:” هذا عمل جبان وعمل همجي لان القضية قضية ان الامر حدث في البيت ونحن كنّا في المسجد ولم يكن ايّ واحد منا في البيت خلال الحادثة”.

واضاف:”لا توجد لنا علاقة عدائية مع اي احد، نحن فقط ننشغل بامور الخير وما حدث وسيلة من وسائل العنف”.

وتابع:”ممكن ان تكون الحادثة على خلفية المواقف التي نتبنّاها. هذا الاعتداء ليس الاول وكان هناك اعتداءات في عرعرة والطيبة واظن ان هذه الاعتداءات تأتي على اثر المواقف”.

واختتم كلامه قائلا:”انا الان مجتمع مع الشرطة وهي هنا تحقق بالأمر ونتأمل ان يتم التوصل للجناة بأسرع وقت”.



تفضل بالرد

عنوان بريدك الإلكتروني لن يتم نشرة.